La gazette du CA [2023-2024]

  • سیذکر التاریخ ان المنظومة السیاسیة الفاسدة جمدت أموال رٸیس جمعیة ریاضیة عریقة لغایة تحطیمه بکل السبل وفشلت بفضل جمهوره

  • بش نحطوا النقاط على الحروف وديع الجريء مكشخ للنخاع أكثر جمعية خدمها ترجي وأكثر جمعية تضرت منه النادي الإفريقي الي سلط عليها الحكام في موسم 2016 و 2017 بعد تصويت سليم الرياحي ضده في انتخابات المكتب الجامعي من وقتها أعلن الحرب على الرياحي وتحالف مع الشاهد لأغراض سياسية جمدوا أمواله وعطلوا خلاص عقود اللاعبين الي انجر عليه خطايا بالمليارات ومنع من الانتدابات عانينا منه لسنين بعد خروج الرياحي بعد ضغط من فئة من الجمهور أرادت ان تبعد الافريقي على السياسة .. واصل وديع الجريء خدمة الترجي بإهدائه بطولات غير مستحقة ثم تنظيم سوبر العاار بعد 18 سنة بمناسبة المؤوية كهدية منه للترجي مع فرض حكم مكشخ (يوسف السرايري ) وعند رفض الافريقي والنجم اصر اصرارا على لعبه حتى ضد المنسحب من النصف النهائي النادي البنزرتي والهدية المشاركة في البطولة العربية عوض النادي الافريقي ومن بعد ساعد بن قردان في الحصول على المرتبة الثالثة بعد مساعدة الحكام للمشاركة في كأس الكونفدرالية على حساب الافريقي الي تعرض لعديد المضالم التحكيمية وكملت ترشي المهمة بالعطاء لبن قردان لاقصاء الإفريقي والموسم الي بعده العطاء للمتلوي وبنزرت محاولة لانزال النادي الإفريقي وتسببت في نزول الملعب التونسي ولا حياة لمن تنادي .. كل هذا بعد اعتبار اللاعب الشمال افريقي لاعب محلي كهدية منه للترجي بعد التأكد من الازمة المالية لكل الفرق التونسية وهذا القانون أثر سلبيا على المنتخب التونسي وعلى اللاعبين الصغار .. بطولة عربية بخمسة لاعبين في التسلل وشومبيونزليغ مسروقة من الوداد المغربي وهو يساند ويدافع عليهم بكل الطرق .

    وصل بيه الامر الى معاقبة النادي الصفاقسي لرفعهم لافتة كتب عليها VAR . كانت ترجي تسرق وتغور في أول الموسم وفي آخر الموسم تختمها بالعطاء للفرق الصغرى وتضمن نقاط للموسم الموالي تتحكم في من ينزل للقسم الثاني و في من يشارك في الكؤوس الافريقية مع السيطرة على التحكيم واقالة الشرفاء منهم بكل الطرق . كل هذا بلا حسيب ولا رقيب .. بعد مساندة الترجي لبوشماوي والشابة على حساب وديع الجريء تغيرت المعطيات وأصبح وديع الجريء يعامل الترجي كبقية الفرق دون مجاملات

    تغير نضام البطولة لنضام مجموعات الشيء الذي كبًل سرقة وعطاء الترشي مع وجود ال VAR والحكام الأجانب وهذا ما لم يعجب مسؤولي الترجي ومن هنا بدأت حرب البلاغات ...

  • Un bosseur et l'un des joueurs les plus sérieux de notre effectif la saison passée. Il a été souvent meprisé car trop timide

    Je me souviens de lui surtout lors de la qualification a la Coupe du monde des cadets aux Emirats : la génération de Drager, Saghraoui, Sahraoui, hazem haj hsan, Naghmouchi, Moez Aboud et chiheb jebali....

    Parfois la timidité bloqué le joueur ça l'emporte sur le talent

  • من الطرائف الحبيب بورڤيبة سلم كأس تونس للموسم الرابع على التوالي

    1967/1968/1969/1970

    لعتوڤة قائلا :

    "ما ثماش غيركم يهز الكأس..!"

Participate now!

Don’t have an account yet? Register yourself now and be a part of our community!